اضرار الاسراف في تناول الطعام

ان ظاهرة تعدد الأطباق وبكميات كبيرة على موائدنا سواء في الغداء أو العشاء أصبحت من المظاهر الاجتماعية التي تعكس الإمكانيات المادية والاجتماعية لشريحة كبيرة من المجتمع، ونتيجة للعوامل التي ساهمت في تعزيز هذه السلوكيات وخاصة أجهزة الإعلام والمحال التجارية بشكل عام ساعدت على انتشار هذه المشكلة من خلال جذب المستهلكين لشراء أكبر كمية من الأطعمة مقابل خصم ما.
وهذه حقيقة سوء الوعي، وتتنافى بشكل لا يقبل الجدل مع مبادئ وتعاليم الدين الحنيف، فالإسلام يحذرنا من الإسراف والتبزير ويدعونا إلى الاعتدال في الانفاق.
ويلاحظ أن موائدنا بشكل عام خاصة في العزائم والولائم والأعراس تجاوزت الكرم إلى الشكلية، وأصبح ينظر لهذه الموائد الآن على إنها مرآة تعكس الوضع المادي والاجتماعي مما خلق نوعا من التفاخر والمباهاة
والإسراف في الطعام والشراب فيه مفاسد كثيرة، منها البدانة التي هي مقدمة لأمراض كثيرة، كما أن الإنسان كلما تنعم بالطيبات في الدنيا قَلَّ نصيبه في الآخرة .
كذلك فإن الإنسان ينشغل بالأكل عن كثير من الأشياء المفيدة في حياته مثل العمل والأهم من ذلك الطاعات.
كما أن الإسراف في الأكل يصيب الإنسان بالكسل، النوم الكثير، وإضاعت الوقت، قال سفيان الثوري رحمه الله : إذا أردت أن يصح جسمك ويقل نومك أقلل من طعامك. كماأن كثرة الأكل تورث غفلة القلب.

Join OUR Email List

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *