التربية البدنية

تعريف
هي الجانب المتكامل من التربية يعمل على تنمية الفرد وتكيفه جسمانيا وعقليا واجتماعيا ووجدانيا عن طريق الأنشطة البدنية المختارة التي تتناسب مع مرحلة النمو والتي تمارس بأشراف قيادة صالحة لتحقيق اسمى القيم الإنسانية وبذلك فان تعبير التربية الرياضية أوسع بكثير واعمق دلاله بالنسبة لحياة الإنسان من كونه مجرد صحة البدن أو الثقافة البدنية أو التمرينات والتدريبات البدنية أو الألعاب الرياضية فهو مجال من المجالات التي التربية الشاملة التي تشكل التربية الرياضية ميدانا حيوا منه مشيرا إلى إن برامجه ليست مجرد تدريبا تؤدى ولكنها بأشراف قيادة مؤهلة تساعد على جعل حياة الإنسان ملائمة لمتطلبات العصر.
انواع التربية البدنية
تتعدد أنواع التربية تبعًا لقوى الانسان ومكانه، فمنها التربية البدنية لتنمية الجسم وحفظ الصحة، والتربية الأدبية التي تتعهد اللسان وتقومه وتصلح بيانه، والتربية العقلية لتصحيح تفكيره وأحكامه، والتربية العلمية التي تزوده بالمعلومات النافعة والتربية المهنية التي تساعده على كسب عيشه، والتربية الفنية التي توقظ شعوره بجمال الكون ودقة تنسيقه وتنظيمه، والتربية الاجتماعية وهدفها تنمية روح الإيثار والغيرة ضد الإنانية والتعريف بالنظم والقوانين السائدة بالمجتمع، وهناك أيضا التربية الانسانية لتوسيع الأفق والتنبيه الى الاخوة العالمية.
والتربية الدينية للتسامي بالروح الى الأفق الأعلى بإطلاق. وتأتي التربية الخلقية للتوجيه المستمر للعمل على سنن الاستقامة حتى تتكون العادات الصالحة والأخلاق الحميدة 
اهداف وفوائد التربية البدنية
فالنشاط البدني المنتظم:
يقلل من احتمالات الوفاة المبكرة
يقلل من احتمالات الوفاة بسبب المرض القلبي أو السكتة الدماغية، وهما مسؤولان عن ثلث مجموع الوفيات
يقلل من احتمالات التعرض لخطر الإصابة بالمرض القلبي أو سرطان القولون بنسبة تصل إلى 50%
يقلل من احتمالات التعرض لخطر الإصابة بالداء السكري بنسبة 50%
يساعد على الوقاية من ضغط الدم المرتفع المصاب به خُمس سكان العالم البالغين، أو التخفيف من حدته
يساعد على الوقاية من تَخَلْخُل العظام أو التخفيف من حدته، مما يقلل من احتمالات خطر الإصابة بكسر عنق الفخذ، بنسبة تصل إلى 50% بين النساء
يقلل من احتمالات التعرض لخطر الإصابة بالألم أسفل الظهر
يعزز العافية النفسية، ويقلل من الكرب، والقلق والشعور بالاكتئاب والوحدة
يساعد على الوقاية من السلوكيات الخطرة أو مكافحتها، لاسيما بين الأطفال والشباب، مثل معاقرة المسكرات أو مواد الإدمان الأخرى، أو اتباع النظم الغذائية غير الصحية، أو العنف
يساعد على السيطرة على الوزن ويقلل من احتمالات التعرض لخطر الإصابة بالسمنة بنسبة 50% بالمقارنة بالأفراد الذين تتسم أنماط حياتهم بقلة الحركة
يساعد على سلامة بناء وصَوْن العظام والعضلات والمفاصل، وزيادة قوة المصابين بحالات مزمنة أو حالات عجز.
يمكن أن يساعد على التدبير العلاجي لحالات الألم مثل ألم الظهر أو الركبة.

وكما نعلم جميعاً، فإن مجرَّد النشاط البدني، مثل المشي أو ركوب الدراجات أو اللعب، يشعرنا بالتحسن، أما النشاط البدني المنتظم فإنه يحقق فوائد أخرى كثيرة. إذ يمكن أن يحسن الحالة الصحية ويحافظ على الصحة الجيدة، وليس هذا فحسب، وإنما يمكن أيضاً أن يحقق فوائد اجتماعية واقتصادية هامة.فالنشاط البدني المنتظم يعود بالفائدة على المجتمع والاقتصاد، من حيث خفض تكاليف الرعاية الصحية، وزيادة الإنتاجية، وتحسين أداء المدارس، والتقليل من تغيُّب العمال عن العمل وزيادة المشاركة في الألعاب الرياضية والأنشطة الترفيهية.وفي كثير من البلدان، ترجع نسبة لا يستهان بها من الإنفاق الصحي إلى التكاليف الناجمة عن انعدام النشاط البدني والسمنة. فتعزيز النشاط البدني يمكن أن يمثِّل مداخلة صحية عمومية عالية المردود ومضمونة الاستمرار

Join OUR Email List

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *